الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل حياة العشاق بلا ثمن؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
برنسيسة فلسطين
مشرفة قسم الازياء والاناقة
مشرفة قسم الازياء والاناقة
avatar

عدد الرسائل : 554
العمر : 25
اعلام الدول :
اعلام الدول :
المهنه :
الهوايه :
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

مُساهمةموضوع: هل حياة العشاق بلا ثمن؟؟   الخميس 9 أكتوبر 2008 - 17:09


ما الذي أرى ؟
ما الذي أسمع ؟
زلزال عنيف يضرب كياني
غشاوة و سواد في عيني
أنفاسي تختنق ،قلبي يضيق ، و ينزف دما , رجلاي مشلولتان ، و باقي الأعضاء لا أدري أين !
و متى و متى ، و هل انفصلت ؟
أي فصل أنا فيه ؟ أي شهر ؟ أي يوم ؟ أي ساعة ؟
أنا فوق الأرض أم في كوكب آخر ؟
هؤلآء الناس يعرفونني ؟ هل أنا أعرفهم ؟
ربما أنا في غيبوبة ؟ قد أكون أحلم ؟
ربما لست أنا ، قد أكون جننت لا أصدق ، لا أصدق الأمر أثقل ممّا أتحمّل ، لكنه الواقع ، و الواقع حق ، و ما عساي أن أفعل ؟؟ أحببت أم كرهت
إنها الحقيقة و هو ذا المصير و هو ذا الفشل في الحب ‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍!!!!‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍
هو بعض الشعور الذي ينتاب و يسود الشخص بعد علاقة حب تكسّرت بحكم مجهول طرأ على الواجهة العاطفية، فغيّر مجرى الحياة رأسا على عقب ، الأخبار عن الطرف الثاني أصابها تعتيم من جانب واحد لظروف بقيت لحد الساعة مبنية للمجهول ،
و رغم ما فيها من عذاب ، كانت أحلى و لا شيء يضاهيها
في الحياة ، لأن الشّخص المفقود انفصل عنه ، و كأنّما نصفه قطع ‍‍‍‍!!!! إن لم نقل الكل ، فذاك الشخص بالنسبة له كل الناس و خيراتهم لا يعوضونه.

كيف لا و قد كان بالأمس أو اليوم القريب أنيسه في ليله و نهاره ، سواء كان حاضرا أو غائبا ، فطيفه عبثا يبارحه و دونه النّاس لا يبالون به ، كيف لا ؟؟ و قد كان و إياه جسدا واحدا ، و إن لم يكن ، فنفسا واحدة ، و قد كان الهواء الذي يتنفسه ، و الدم الذي يسري
بعروقه كيف ينتهي في لحظة ، و لم يخطر بتاتا مصير كهذا على البال ؟
كــيف ؟ كيـف ؟
لكنه حق و واقع و ما أقساه من واقع يا لها من نهايان مؤسفة تترك القلوب تجهش بكاءا و تذرف دموعا
وما أجمل دموع العشاق التي تسيل على الوجنتين فطعمها مخالف
للدموع العادية بحيث لا ملوحة فيها بل مثل العسل في حلاوته و شفائه
و أطيب ريحا كرحيق الأقحوان في فصل الرّبيع
هل حقا حياة العشاق بلا ثمن ؟
لماذا هذا العذاب بعد فترة حياة مرت كلمح البصر ، فقد ضربت رقما
قياسيا في زمن مرورها حتى اختصرت السنة كلها في يوم واحد أو أقل
من ذلك ، إنها تقاليد الحياة العشقية لكن بيد من لا يرحم
و من هو الذي لا يرحم
إنه الواقع المر بكل ما يحمل من قطيعة و فراق مفاجيء و فجائي
التعبير عن هذا ، يعجز القلب أن يحرره بحيث أن الكلمات قد تمردت
و أعلنت الحداد حزنا عن موت حب ولد طبيعيا دون عوائق

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل حياة العشاق بلا ثمن؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحـــــــــــــــلـــ حياة ـــــــــــــــى :: &أقســـــــــــــــام التقــــــــــــنية & :: قسم برامج وثيمات الموبيل-
انتقل الى: